مجتمع

تونس- المنيهلة:عدد من المصليين المنتمين إلى التيار السلفي إعتدوا على إمام جمعة وهدّدوه بقطع ساقه إذا إعتلى المنبر

imemعلمت تونس الرقمية بأنّ عدد من الشباب المنتمي إلى التيار السلفي عمدوا  يوم الجمعة 4 جويلية 2014  إلى الإعتداء بالعنف على إمام الجمعة في أوّل خطبة له بجامع حي الجمهورية بمنطقة المنيهلة ” حي التضامن ” من ولاية أريانة بدعوى أنه يتلو الخطبة من ورقة أي من خلال تعليمات من وزارة الشؤون الدينية و ليس من تلقاء نفسه .

و تطور الخلاف  بين مصلين مع الإمام و آخرين ضدّه و نشبت معركة امام المسجد  تبادل فيها  المصلين العنف بواسطة الهراوات.

في حين هّدد عدد من المصلين السلفيين الإمام بقطع ساقه  في حال عاد للإمامة .

و قد إستنكر المواطنون هذا التصرف خصوصا في شهر رمضان شهر التسامح و الإخاء و ندّدوا بظاهرة العنف المتفشية داخل بيوت الله بالإضافة إلى عدم إحترام قداسة المكان و التعصب الديني الذي برز في صفوف الشباب خاصة في الأحياء الشعبية .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى