مجتمع

تونس: بو علي المباركي:”لا يمكن الوصول إلى حل في قطاع التعليم الثانوي..إلا في هذه الحالة”

أفاد الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل، بوعلي المباركي، اليوم الخميس 20 ديسمبر 2018، بأنّه يوجود أطراف لا تريد الوصول الى حل في التعليم الثانوي باعتباره يمكن أن يغطي على ما يحدث من احتقان وتجاذبات سياسية، مشيرا إلى أنّه لا يمكن الوصول إلى حل في قطاع التعليم الثانوي الا بعودة المفاوضات بين الحكومة والتعليم الثانوي مشددا على ضرورة إيجاد مخرج لهذا الملف المعقد الذي قد يؤدي الى أوضاع اجتماعية غير طيّبة.

وفي تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، عبّر الأمين العام المساعد للمنظمة الشغيلة عن أمله في أن تعي الحكومة بان قطاع التعليم الثانوي ليس مسؤولية الاتحاد والمجتمع المدني لوحدهما بل هي مسؤولية مشتركة بين مختلف الاطارف اي الأستاذ والمربي والحكومة ومجلس نواب الشعب ورئيس الجمهورية مشيرا الى أنّه في حال عدم الوصول الى حل ستقع تحركات إقليمية تضامنا مع التعليم الثانوي.

ونفى بوعلي المباركي ما يشاع عن وجود خلاف بين المكتب التنفيذي وقطاع التعليم الثانوي مؤكدا ان الاتحاد لا يصد مطالب أي قطاع مهما كان ولا وجود لقطيعة بين الاتحاد وهياكله غير اننا نختلف “في بعض الأساليب”.

كما شدّد بوعلي المباركي على ضرورة حماية الاعلامين والصحافيين وحماية الاعلام بصفة عامة وحرية الاعلام فهي من المكاسب التي تحققت بعد الثورة لأنّ للإعلاميين دورا مهما جدّا في تطوير المسار الديمقراطي.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com