-

تونس- جربة: انزلاق “مرفأ” إرساء البطاحات كاد يتسبّب في سقوط حافلة في البحر

شهد ميناء البطاحات بمنطقة أجيم (جزيرة جربة)، ظهر الخميس، انزلاق “مرفأ” البطاحات ( المعروف بالثقالة) أثناء  مغادرة حافلة تابعة للشركة الجهوية للنقل بمدنين لبطاح كان يؤمن رحلة تربط بين الجرف واجيم.  وتسبب الحادث في إصابة وحيدة في صفوف ركاب الحافلة تم نقلها إلى المستشفى المحلي بجربة اجيم وأضرارا جزئية بالحافلة.

وتمثلت صورة الحادثة في انزلاق المرفأ بينما كانت حافلة تقل عددا من الركاب تهم بالنزول من البطاح ممّا أدّى إلى تراجعها إلى الخلف لتشارف على السقوط في البحر لولا تدخّل سائق البطاح الذي عمد إلى دفعها من الخلف وثبتها في مكانها إلى أن تمّ رفعها لاحقا بواسطة آلتين جارفتين وبفضل تضافر جهود أعوان البطاحات والحماية المدنية.

وتواصلت عملية إخراج  الحافلة العالقة أكثر من ساعة بعد إنزال كافة راكبيها الذين أصابهم الذعر.

ودعت أطراف تعمل بالبطاحات إلى فتح تحقيق لمعرفة الأسباب الحقيقية للحادثة إن هي ناتجة عن خلل فني أو تسرّع سائق الحافلة في المغادرة معتبرين هذه الحادثة بمثابة الإنذار الداعي إلى ضرورة التفكير بجدية في تعصير وتحسين خدمات البطاحات لترتقي إلى طموحات المسافرين ولتوفير مزيد من ضمانات السلامة لمستعملي هذا الخط البحري.

وأشاروا إلى ما لحق البطاحات من ضرر نتيجة حملها للشاحنات الثقيلة مؤكدين أن هذا الأمر لم يكن مسموح به سابقا.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى