مجتمع

تونس -رئاسة الحكومة تؤكد أنّه لا صحة لما راج من شائعات حول إمكانية التراجع عن إحداث كلية طب بولاية مدنين

balegأعلنت رئاسة الحكومة أنّه لا صحة لما راج من شائعات تمّ تداولها خلال اليومين الأخيرين حول إمكانية التراجع عن إحداث كلية طب بولاية مدنين مؤكدة أنّ الحكومة ملتزمة بتنفيذ القرار الصادر عن المجلس الوزاري المضيق المنعقد يوم 21 نوفمبر الماضي.وأفادت رئاسة الحكومة في بلاغ لها يوم الخميس 30 جانفي 2014 عموم المواطنين وخاصة متساكني ولاية مدنين بأنّه تمّ الشروع في اتخاذ الإجراءات العملية لتنفيذ المشروع من ذلك قرار وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصال إرسال وفد من الإدارة العامة للبناءات والتجهيز لاختيار أرض من بين ثلاث مدخرات عقارية عرضتها ولاية مدنين لاحتضان مقرّ كلية الطب.ودعت رئاسة الحكومة في نفس البلاغ المواطنين وكافة مكونات المجتمع المدني إلى عدم الانجرار وراء الشائعات أو المعلومات غير الدقيقة وإلى الالتفاف حول ما يجمع ويوحد أبناء الوطن. 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى