مجتمع

تونس : رئيس جمعية القضاة التّونسيين يصرّح بأنّ التّسميات في القطب القضائي المالي تمّت بطريقة سرية

أكّد اليوم الجمعة، 07 سبتمبر 2018 ، رئيس جمعية القضاة التّونسيين أنس الحمادي أنّ التّسميات التّي أقرها المجلس الأعلى للقضاء في القطب القضائي المالي لم تعتمد الشّفافية اللازمة و تمّت بطريقة سريّة.

و قال أنس الحمادي في حوار له على إذاعة “شمس أف أم” ، إنّه لم يتمّ فتح الشّغورات و أنّ الجمعية تفاجأت بإعلان التّسميات.

و شدّد الحمادي على أنّ الجمعية لا تُشكك في القضاة الذّين وقعت تسميتهم لكنها تريد أن تكون معايير الدّخول للقطب القضائي المالي مبنية على النّزاهة و الكفاءة.

و انتقد رئيس جمعيّة القضاة الحركة القضائية المُعلن عنها الأسبوع الماضي و أوضح أنّها تضمّنت العديد من الخروقات و الإخلالات الشّكلية و الجوهرية خاصة و أنّها لم تعتمد معايير موضوعيّة على حدّ تعبيره و اعتمدت على تقارير سرية.

و أشار كذلك إلى استحداث شغورات على المقاس،  معتبرا أنّ الحركة القضائية لم تُجب على مختلف الاستحقاقات.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى