مجتمع

تونس – سيدي بوزيد: احتجاجات في الرقاب تدعو الى الافراج عن الموقوين وتطالب باستقالة الحكومة

نظّم أهالي معتمدية الرقاب من ولاية سيدي بوزيد ليلة أمس مسيرة سلمية، رفعوا خلالها عديد الشعارات، من أهمها إطلاق سراح الموقوفين في احتجاجات “تحرير سيدي بوزيد من قبضة الحكومة” وكذلك المطالبة باستقالة الحكومة.

وشارك في هذه المسيرة السلمية عديد المواطنين والأحزاب والجمعيات بحضور أعضاء الاتحاد المحلي للشغل.

وعبر المحتجون عن إصرارهم على العودة إلى الشارع من أجل تحقيق أهداف الثورة.

وذكر مراسل شمس آف آم في الجهة أنه تمت إحالة 11 موقوفا من بين الموقوفين على المجلس الجناحي بالمحكمة الإبتدائية.

و دعت عديد مكونات المجتمع المدني في سيدي بوزيد في بداية هذا الأسبوع إلى ما عبرت عنه بتحرير سيدي بوزيد من قبضة الحكومة، وخرج المواطنون في مسيرات احتجاجية منددة بعمل الحكومة، وسرعان ما تحولت هذه الاحتجاجات إلى مواجهات عنيفة بين الأهالي المحتجين وقوات الأمن التي استعملت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي،واسفرت هذه المواجهات على إيقاف عدد من الشباب.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى