مجتمع

تونس- شرف الدين القليل: “«خلص الكرطوشة» هدفها إحراج الرؤساء الثلاثة ووضعهم أمام مسؤوليّاتهم”

ذكر شرف الدين القليل محامي شهداء وجرحى الثورة في إقليم تونس الكبرى والمستشار القانوني لجمعية «لن ننساكم»،  أنّ الحملة التي انطلقت تحت عنوان «خلص الكرطوشة» هدفها إحراج الرؤساء الثلاثة ووضعهم أمام مسؤوليتهم التاريخية.

كما أنها تعبّر عن رفض الجمعية لسياسة المهادنة التي تنتهجها الرئاسات الثلاثة . وهي حملة تحمل طابعا استفزازيا، فكأنّه سيأتي يوم تطالب فيه الحكومة بثمن الرصاص الذي ذهب ضحيته شهداء الثورة  بعد انتهاجهم لسياسة التراجع وإنكار الوعود وفقا لما أدلى به المتحدّث.

البعد الاستفزازي للحملة فسّره القليل بأنّه سيعمل على سداد ثمن الرصاص الذي أصاب الجرحى والشهداء إبان الثورة وتقديمه إلى الرئاسات الثلاث قصد سداد نفقات الرصاص الذي نخر أجساد الشهداء… وأضاف أنّه سيقابل إعطاءهم نفقات الرصاص وعد الجمعية لهم بأنّه لن يقع التفريط في حق الشهيد.

وأوضح أنّ هذا التحرك جاء بعد أن استنفذت الجمعية جميع الحلول منذ انطلاق المحاكمات العسكرية والتي تترجم عبر تحركات واعتصامات سلمية تندرج جميعها تحت طائلة القانون.

المصدر: الصباح

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى