مجتمع

تونس- صوناد : الاعتداء على شبكات توزيع الماء الصالح للشراب يصنّف “جريمة خطيرة”

أكّدت الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه “صوناد”، في بلاغ لها الأربعاء 25 جويلية 2012، أنّ أي اعتداء على شبكات توزيع الماء الصالح للشراب “يصنف إلى جرائم خطيرة ويتطلب تتبع مرتكبيه قضائيا”.

وكانت الشركة قد سجلت، استنادا الى ذات البلاغ، اضرارا متعدّدة على منشاتها خاصة ببعض المناطق من معتمديات السواسي وملولش وشربان من ولاية المهدية.

واستناد للبلاغ ذاته ، أشارت الشركة أنّ “بعض القنوات الاعلامية حاولت توظيف الأمر لتشويه سمعة الشركة بدعوة أنّ مصالحها لم تتدخّل لاصلاح التسربات في الابّان”.

ونبّهت الشركة إلى أنّ هذه الاعتداءات المتعمّدة على شبكة التوزيع “تحول دون استئناف التوزيع الى كافة المناطق بصفة عادية علاوة عن التسبّب في ضياع كميات هامة من المياه”، داعية كافة المواطنين إلى الحفاظ على التجهيزات المركّزة على شبكات التوزيع للماء الصالح للشراب باعتبارها منشات عمومية تعود ملكيتها للشعب التونسي.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى