مجتمع

تونس- عمادة المهندسين تطالب بادراج اليد العاملة التونسية لإنجاز المشاريع السكنية

نظّم اليوم الأربعاء 29 أوت 2012، مجموعة من المهندسين التابعين لعمادة المهندسين وقفة احتجاجية أمام وزارة التجهيز.

وأكّدت مبعوثة تونس الرقمية، أنّ هذه الوقفة  تأتي احتجاجا على برنامج السّكن الإجتماعي لسنة 2012 الذي طرحته وزارة التّجهيز وللضّغط على الحكومة لإحالة الملف إلى اللّجنة الخاصّة بالماليّة في المجلس الوطني التأسيسي.

واعتبر المهندسون أنّ هذا المشروع لا يمثّل حلّا، إذ أنّ حرص الحكومة على إنجاز هذا المشروع باعتماد التقنيات الحديثة أو تقنيات البناءات الجاهزة للتركيب من خلال إجراء طلب عروض دولي لاختيار شركة عالمية تقوم بتركيب هذه المساكن يمس من مصالح المهندسين التونسيين. كما ندّد المهندسون  باللّجوء إلى الكفاءات الأجنبية.

ومن جهته أكّد صبحي الميساوي مدير عام وحدة إعداد البرامج الخاصة  بالمساكن الاجتماعية، لتونس الرقمية أنّه لم يتم بعد تحديد من سيقوم بهذا المشروع ، باعتبار أنّ كراس الشروط لايزال في طور الانجاز ، كما أكّد أنّ اللجوء إلى اليد العاملة التونسية والمهندسين التونسيين هي من أول شروط كراس شروط هذا المشروع.

وعبّر الميساوي عن استغرابه من إصرار عمادة المهندسين في المطالبة بإدراج اليد العاملة التونسية  في حين أنّ كراس الشروط لم ينجز بعد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى