مجتمع

تونس : منع الأكياس البلاستيكية بصفة نهائية بداية من سنة 2021

أعلن وزير البيئة شكري بن حسن، الإثنين، أنّه سيتمّ منع الأكياس البلاستيكية بصفة نهائية بداية من سنة 2021 بالنّسبة للمنتجين والموردين والمستعملين.

و أوضح بن حسن، في ردّه على سؤال النائبة لطيفة الحبشي الشفاهية، بمجلس النواب، أّنّ وزارة البيئة بصدد إعداد برنامج اتصالي متكامل موجه للصّناعيين لحثهم على تأهيل منظومات الانتاج وفقا لقرار منع الأكياس البلاستيكية وعملا بآليات التّمويل المتوفرة.

وأكّد انطلاق الوزارة، منذ غرة مارس 2020، في تنفيذ مقتضيات الأمر الحكومي (المؤرخ في 16 جانفي 2020 والذّي يضبط أنواع الأكياس البلاستيكية التّي يمنع انتاجها وتوريدها وتوزيعها في السّوق) ليشمل في مرحلة أولى الصيدليات والمساحات التّجارية.

ولفت الوزير إلى إقرار التّدرج في دخول هذا الأمر الحكومي حيز النّفاذ بهدف اضفاء مرونة في التّعامل مع المهنيين والصّناعيين وتعزيز جاهزية المتعاملين الاقتصاديين.

ولاحظ أنّ الانخراط الطوعي للصّناعيين والمواطنين، في السنوات الأخيرة، ساهم في تقليص استعمال هذه الأكياس إلى 94 بالمائة بالمساحات الكبرى وبصفة شبه كلية بكافة الصيدليات في البلاد. ويذكر أنّ قانون المالية لسنة 2018 تضمّن إعفاء من الآداء بالنّسبة للمواد الأولية لتصنيع الأكياس البلاستيكية القابلة للتحويل البيولوجي حفاظا على البيئة.

ويصل عدد الأكياس البلاستيكية المتداولة سنويا في تونس إلى حدود 4.2 مليار كيس من ضمنهم 3 مليار كيس منتجة في السوق المحلية والبقيّة مورّدة.

وينشط في هذا المجال 64 صناعيا ويوفر نحو ألف موطن شغل. كما يتم تحويل 20 ألف طن من المواد البلاستيكية سنويا لانتاج هذا الصنف من الأكياس في تونس.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى