مجتمع

تونس- وزارة التجهيز والاسكان تشرح أسباب الفشل في مقاومة الأمطار الغزيرة

تسبب تساقط كميات الأمطار في اقليم تونس الكبرى منذ ليلة البارحة 13 نوفمبر 2012 في تعطل حركة المرور ببعض المناطق ،وتعطيل مصالح المواطنين جراء الكميات الهائلة من الامطار التي غمرت الطرقات والأحياء السكنية.

وأكد نجيب بالشيخة كاهية مدير في وزارة التجهيز والاسكان على موجات راديو كلمة أن عدم وظيفيّة شبكة مياه الأمطار يعد السبب الرئيسي في حصول هذا الاشكال بحيث ﻻتؤدي دورها بالشكل المطلوب.

كما أوضح أن عملية القاء فضلات البناء والفضلات العامة عن سوء تقدير تساهم كذلك في عرقلة عملية التصريف بمختلف الطرقات مشيرا إلى أن هذه الشبكات موجودة في بعض الأحياء وهي غير وظيفيّة في حين انها لا توجد في البعض الآخر وأكد بالشيخة أن مشكل تصريف مياه الامطار يعتبر مسؤولية عدة أطراف متداخلة كالبلديات المسؤولة على الطرقات داخل الأحياء السكنية، ووزارة التجهيز وهي المسؤولة بدورها على الطرقات المرقمة إلى جانب الديوان الوطني للتطهير. وفي نفس السياق أفاد النقيب في الحماية المدنية منجي القاضي أن مختلف وحدات الحماية المدنية قامت بالتدخل منذ ليلة البارحة وقامت بمعاينة الأماكن التي تشكل خطرا على المواطن وهي تتابع بشكل دوري كل المستجدات.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى