مجتمع

تونس: وزارة الداخلية تكشف عن موقفها بخصوص إلزامية الخدمة العسكرية للمرأة

أثناء جلسة استماع  لوزير الداخلية هشام الفوراتي، انتظمت بمجلس نواب الشعب اليوم الأربعاء 14 نوفمبر 2018، شدّد الوزير عن تحفّظ الوزارة على بعض نقاط مشروع قانون الخدمة الوطنية.

ووفق ما ورد بإذاعة “موزاييك أف أم”، فقد أفاد الفوراتي قائلا : “موقف الوزارة بخصوص هذا المشروع واضح.. نحن لم نشارك  فيه وأبدينا رأينا بخصوص بعض التحفظات في شأنه”، متابعا ”فنحن نرفض إلزامية إجراء الخدمة المدنية كشرط لإسناد بطاقة التعريف الوطنية”.

وأكّد وزير الداخلية رفض الوزارة لأداء الواجب العسكري بالنسبة للمرأة، في المقابل هناك اقتراح بخصوص أداء الخدمة المدنية، مشيرا إلى عقد جلسة للتحاور حول مشروع القانون” .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى