مجتمع

تونس: وزارة الداخليّة توضّح بخصوص مراقبة نشطاء على الفايسبوك

نشرت صباح اليوم، وزارة الداخليّة عبر صفحتها الرّسمية توضيحا بخصوص الوثيقة التي تمّ تداولها على الشبكات الاجتماعية والمتعلقة بمراسلة بين كاتب عام ولاية زغوان وأسامة بوثلجة مكلف بمأمورية بالديوان حول مراقبة نشطاء على الفايسبوك.

وأكد الوزارة أن هذه الوثيقة مدلسة ومفبركة وأن الختم الوارد بها مدلس وأعداد التّضمين الواردة بها تتعلق بمراسلتين إداريتين الأولى تتعلق بطلب عطلة ليومين من عامل والثاني مراسلة من السيد والي باجة حول مسألة إدارية.

واستنكرت الوزارة أسلوب الافتراء والتدليس والأهداف الدنيئة للواقفين وراءها، وهي بصدد متابعة الموضوع قانونيا.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى