مجتمع

جمعيّة عتيد: عتبة 5 % في الانتخابات التشريعيّة نسبة عالية ستؤثر سلبا على الانتقال الدّيمقراطي

أفادت جمعية عتيد في بيان لها اليوم الجمعة، 16 نوفمبر 2018، أنّ إقرار عتبة بـ 5 % في الانتخابات التشريعيّة القادمة سيكون له تأثير سلبي على مستقبل الانتقال الدّيمقراطي، ورأت أنّها “نسبة عالية وفيها ضرب للتّعددية الحزبيّة و إقصاء صريح لطيف هام من المستقلين و الأحزاب، و أنّ هذا التّعديل يرمي إلى الإستئثار بالسّلطة من طرف الأحزاب الكبرى بغض النّظر عن التّمثيلية الحقيقة من خلال الأصوات المتحصّل في الانتخابات القادمة”.

و أضافت جمعية عتيد  أنّه “كان من الأجدى ان نمّرَّ إلى تطبيق العتبة تدريجيا لترشيد التّرشحات و الحدّ من التّشتت السّياسي و كنا اقترحنا نسبة 3% على غرار الانتخابات البلدية الفارطة”.

كما إعتبرت أنّ اللّجنة البرلمانيّة قد تسرعت في التّصويت و إقرار العتبة المقترحة بـ 5% ”في حين أنّ مثل هذا التّعديل في القانون الانتخابي له أهميّة قصوى و تداعيات كبيرة على تركيبة المجلس النّيابي و المشهد السّياسي القادمين.”

و طالبت عتيد مجلس نواب الشّعب و لجنة النّظام الداخلي و القوانين الانتخابية بمزيد التّشاور و فتح حوار حقيقي حول الأولويات لإصلاح المنظومة الانتخابية بعيدا عن الحسابات السّياسية و الانتخابية الضّيقة، وفق بيان الجمعية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى