مجتمع

جندوبة: أنباء عن محاولة مجموعة من السلفييّن إقامة الحدّ على شاب بقرية السواني

ﻋُﺜﺮ ﻓﺠﺮ اﻟﺜلاﺛﺎء 13 مارس 2012 ﻋﻠﻰ ﺷﺎب ﻓﻲ اﻟﻌﺸﺮﯾﻦ ﻣﻦ ﻋﻤﺮه ﻣﻠﻘًﻰ ﻋﻠﻰ ﺣﺎﻓّﺔ اﻟﻄﺮﯾﻖ ﺑﺤﺎﻟﺔ إﻏﻤﺎء وﯾﺤﻤﻞ إﺻﺎﺑﺎت ﺑﻠﯿﻐﺔ ﺑﺄﺟﺰاء ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻣﻦ ﺑﺪﻧه وذﻟﻚ ﺑﺎﻟﻄّﺮﯾﻖ اﻟﺠﮭﻮﯾﺔ رﻗﻢ 59 بقرية  اﻟﺴﻮاﻧﻲ ﻣﻦ ﻣﻌﺘﻤﺪﯾﺔ ﺟﻨﺪوﺑﺔ اﻟﺸﻤﺎﻟﯿﺔ، ﺗﻢّ ﻧﻘﻠه إﻟﻰ اﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ اﻟﺠﮭﻮي ﺑﺠﻨﺪوﺑﺔ أﯾﻦ ﺗﻢّ الإﺣﺘﻔﺎظ ﺑه ﺑﻘﺴﻢ اﻹﻧﻌﺎش.

وأﻓﺎد ﺑلاغ ﺗﻮﺿﯿﺤﻲ ﺻﺎدر ﻋﻦ وزارة اﻟﺪّاﺧﻠﯿﺔ ﺑﺨﺼﻮص ﻣﺎ راج ﻣﻦ أﺧﺒﺎر ﻋﻠﻰ أنّ “ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ اﻟﺴّﻠﻔﯿﯿﻦ أﻗﺎﻣﺖ اﻟﺤﺪّ ﻋﻠﻰ ھﺬا اﻟﺸﺎب ﻣﻦ ﺧلال ﻗﻄﻊ ﯾﺪه” أنّ أﻋﻮان اﻟﺤﺮس اﻟﻮطﻨﻲ ﺑﺠﻨﺪوﺑﺔ ﻗﺪ ﺗﻌﮭّﺪوا ﺑﺈذن ﻣﻦ اﻟﻨﯿﺎﺑﺔ اﻟﻌﻤﻮﻣﯿﺔ ﺑﺎﻟﺒﺤﺚ ﻓﻲ ھﺬا الإﻋﺘﺪاء ﺑﻮﺻﻔه ﻣﺤﺎوﻟﺔ ﻗﺘﻞ ﻋﻤﺪ ،ﻣﺒﯿّﻨﺎ أنّ اﻟﺘّﺤﺮﯾﺎت اﻷوﻟﯿﺔ ﻣﻊ ﺑﻌﺾ اﻷﺟﻮار ﻗﺪ أﻓﻀﺖ إﻟﻰ ﺗﻮﺟﯿه اﻟﺸّﻜﻮك ﻧﺤﻮ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ اﻷﺷﺨﺎص أﺻﯿﻠﻲ اﻟﻤﻨﻄﻘﺔ.

وأﺿﺎف اﻟﺒلاغ أنّ وزﯾﺮ اﻟﺪّاﺧﻠﯿﺔ ﻗﺪ أﻋﻄﻰ ﻣﻨﺬ إﺑلاﻏه ﺧﺒﺮ ھﺬا الاﻋﺘﺪاء اﻹﺟﺮاﻣﻲ ﺗﻌﻠﯿﻤﺎﺗه اﻟﻮاﺿﺤﺔ ﻟﺒﺬل أﻗﺼﻰ اﻟﺠﮭﺪ وﺗﺴﺨﯿﺮ ﻛﺎﻓّﺔ اﻹﻣﻜﺎﻧﯿﺎت ﻟﻜﺸﻒ ﻣلاﺑﺴﺎت اﻟﺠﺮﯾﻤﺔ وﺧﻠﻔﯿﺎﺗﮭﺎ وﻣﻦ ﯾﻘﻒ وراءھﺎ.

وﻗﺪ أﻓﻀﺖ اﻟﺘّﺤﺮﯾﺎت اﻟﺠﺎرﯾﺔ إﻟﻰ ﺣﺪّ اﻵن ﺣﺴﺐ ﻣﺎ أورده اﻟﺒلاغ إﻟﻰ إﯾﻘﺎف ﺧﻤﺴﺔ أﻧﻔﺎر ﻛﻤﺎ ﺛﺒﺖ وﺟﻮد أﻏﺮاض وﻗﻀﺎﯾﺎ ﻋﺪﻟﯿﺔ ﺟﺎرﯾﺔ ﺑﯿﻦ أﻏﻠﺐ اﻟﻀّﺎﻟﻌﯿﻦ ﻓﻲ ھﺬه اﻟﺠﺮﯾﻤﺔ.

وﺗﺆﻛّﺪ اﻟﻮزارة أﻧّﮭﺎ ﻟﻦ ﺗﺘﻮانى ﻓﻲ ﻣلاﺣﻘﺔ ﻛﻞ اﻟﻤﺠﺮﻣﯿﻦ وﻓﺮض اﺣﺘﺮام اﻟﻘﺎﻧﻮن وﺗﻘﺪﯾﻤﮭﻢ إﻟﻰ اﻟﻌﺪاﻟﺔ .

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى