مجتمع

جندوبة: العودة لأعمال العنف والتخريب

تعرّض فجر اليوم الثلاثاء 12 جوان 2012، في حدود الساعة الرابعة صباحا مقر الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة إلى محاولة اقتحام من قبل مجموعة من الأشخاص، الّذين قاموا برشق المقر بكوكتيل المولوتوف مما تسبّب في تكسير نوافذ المقر.

كما قام عدد من الأشخاص باستهداف شاحنة كانت محمّلة بالمشروبات الكحولية وحرقها عندما كانت رابضة قرب المركب الجامعي بجندوبة.

من جهة أخرى تمّت سرقة المعدات الالكترونية الموجودة بمحطة القطار في جندوبة، كما خُرّبت المحلات التجارية في وسط المدينة.

وأكّدت إذاعة شمس آف آم ،أنّ عديد النقابيين وجهوا أصابع الاتهام إلى العناصر السلفيّة، واتهموهم بالوقوف وراء أعمال العنف وتخريب مقر الاتّحاد الجهوي للشغل، خاصة بعد التصريحات الأخيرة للكاتب العام للاتحاد سليم الميساوي والتي أشار فيها إلى أنّ مجموعة من السلفيين تهدّد بحرق الاتحاد الجهوي للشغل.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى