مجتمع

حالة إحتقان في قفصة ومحاولة إقتحام مقرّ الولاية

أكد مراسل تونس الرقمية في قفصة أن محتجين قاموا اليوم بتشييع جنازة رمزية تعبيرا عن استنكارهم لعملية إغتيال شكري بلعيد.

هذا وقد ردت قوات الأمن الحاضرة بكثافة بقنابل الغاز المسيل للدموع على متظاهرين حاولو إقحام أسوار مقر الولاية مما تسبّب في حالات إختناق.

وأفاد مراسلنا أن حالة من الفوضى العارمة تسود الآن شوارع مدينة قفصة كما سمع دوي إطلاق نار في الهواء لتفريق المحتجين.

وأشار المصدر ذاته إلى أن حالة شلل تام أصابت المدينة خاصة عشية يوم أمس حيث أغلقت جميع المحلات التجارية بالجهة كما تعطلت عديد المرافق العمومية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى