مجتمع

حسين الجزيري: “قوارب الموت حصدت ما بين 400 و500 شاب تونسي”

أفاد حسين الجزيري كاتب الدولة للهجرة أن الهجرة إلى ليبيا أفضل من هجرة التونسيين إلى ايطاليا عبر قوارب الموت وآخرها كارثة 6 سبتمبر الفارط مذكرا بأن المفقودين إلى حد الآن يتراوح عددهم بين 400 و500 تونسي.

ونفى الجزيري وجود مؤسسات هجرة غير ديوان التونسيين بالخارج الذي تم استغلاله لأغراض حزبية وهو الآن في بداية إصلاحه، وكان ذلك  في تصريح صحفي على هامش الندوة الوطنية الاولى حول السياسة الوطنية في مجال الهجرة التي نظمتها الأربعاء 26 ديسمبر 2012  كتابة الدولة للهجرة والتونسيين بالخارج على إمتداد يومين بتونس تحت عنوان “السياسة الوطنية للهجرة، الرهانات والآفاق”.

وأكّد الجزيري أن إحداث المرصد الوطني للهجرة كمؤسسة للإحصاء والتحليل والبحث حول كل ما يتعلق بالهجرة وانعكاساتها حاضرا ومستقبلا.

كما لم يستبعد أن تتحول كتابة الدولة للهجرة مستقبلا إلى وزارة الهجرة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى