الأخبار الملحة

حسين العبّاسي: “على المسؤولين في الحكومة تبنّي حوار عقلاني تجاه المطالب الشعبية”

دعا الأمين العامّ للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي، المسؤولين في الحكومة إلى التحوّل إلى أماكن الاحتجاجات ومخاطبة أبناء المناطق المحرومة المطالبين بتحقيق أهداف الثورة، بكل وضوح وعقلانية حول ما  يمكن انجازه لفائدتهم وفق الامكانيات الحقيقية المتاحة للدولة  في الوقت الراهن.

جاء ذلك في كلمة له مساء الجمعة، 20 جانفي 2012، بمناسبة الاحتفال بالذكرى 66 لتأسيس الاتّحاد. وحمّل حسين العباسي الأحزاب السياسيّة مسؤولية ما يحدث من  اضطرابات واعتصامات في عدد من جهات البلاد. وقال العبّاسي إنّ هذه الأحزاب “رفّعت عاليا من سقف الوعود في صفوف النّاخبين أثناء حملاتها الانتخابية لتجد  نفسها اليوم عاجزة عن الإفاء بها”.

وأكد في هذا الصّدد أن الاتّحاد العامّ التّونسي للشّغل لا علاقة له  بأكثر من 80 بالمائة من هذه الاعتصامات والاحتجاجات.

وقال “إنّ الاتّحاد سيعمل جاهدا بالتّشاور والحوار المعمّق مع  مكونات المجتمع المدني وأعضاء المجلس التاسيسي من أجل تضمين مبادئ المشروع الذي أعده الاتّحاد صلب الدستور”، علما وأنّ هذا المشروع يرتكز على احترام  الحقوق الاقتصادية والاجتماعية لكافة أبناء الشّعب.

وفيما يتعلق بإعادة هيكلة الاتّحاد، أفاد حسين العباسي أن لجنة  قد تشكّلت لوضع تصوّر جديد لطرق عمل هذه المنظّمة مستقبلا  بالتّنسيق مع مختلف الهياكل والقطاعات الممثّلة صلب الاتحاد. كما ستأخذ الهيكلة الجديدة في الاعتبار دعم تمثيليّة المرأة في كافة الهياكل بما فيها المكتب التنفيذي بنسبة مائوية  محددة، والقطع مع المركزية المشطة.

وأفاد أن هذا التصوّر الجديد، سيتم عرضه على المجلس الوطني  للاتّحاد قبل موفّى هذه السنة للنّظر فيه والمصادقة عليه.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى