مجتمع

زيارة جمعيات مورّطة في الإرهاب للسّجون التونسية: الإدارة العامة للسّجون والإصلاح توضّح

على إثر ما تم تداوله حول إلغاء مذكرات تفاهم لدخول السجون التونسية مع عدد من المنظمات والجمعيات الحقوقية بسبب صلة نشاط بعضها بجماعات إرهابية، نفت الإدارة العامة للسجون والإصلاح الخبر بشكل قطعي.

وأوضح المستشار العام المتحدث الرسمي باسم الإدارة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش لموزاييك أنّ إلغاء عدد من مذكرات التفاهم المبرمة بعد الثورة مع عديد الجمعيات والمنظمات تمّ على إثر صدور القانون الأساسي المُحدث للهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب.

وشدّد مزغيش على أنّه لم تدخل أيّة جمعية أو منظّمة للوحدات السجنية أو مراكز إصلاح الأطفال الجانحين ثبت دعمها للإرهاب أو تورّطت في تمويل التنظيمات الإرهابية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى