اقتصاد وأعمال

صفاقس: سوق الزيتون “بقرمدة” في يومه الثاني دون زيتون ولا بيع ولا شراء…

بسبب إمتلاء خزانات الزيت بمعاصر تحويل الزيتون وبسبب غياب اربابها عن سوق الزيتون بقرمدة يدخل اكبر سوق زيتون في تونس حالة الشلل التام ليغيب البيع والشراء ويبقى الفلاح اسير صابة قياسية لم تستعد وزارة الفلاحة لحل غموضها واشكالياتها ليدخل السوق يومه الثاني دون روح ولا حياة وعلى التوالي وخلال يومين لم يستقطب سوق الزيتون قرمدة بولاية صفاقس كميات الزيتون من مختلف الجهات بسبب احتجاج الفلاحين على تدني اسعار الزيتون وعدم اقبال اصحاب المعاصر لشرائه وذلك بسبب امتلاء معاصرهم بالزيت وعدم القدرة على تسويقه.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com