مجتمع

صفاقس: محتجون يضرمون النار في سيارة أحد أعوان مركز الحرس الوطني بمعتمدية الغريبة

أقدم عدد من أهالي معتمدية الغريبة من ولاية صفاقس عشية  الثلاثاء على إضرام النار في سيارة أحد أعوان مركز الحرس الوطني بالمعتمدية ردا على ما اعتبروه “تعمّد هذا العون التحرش بإحدى فتيات المنطقة عند قيامها بإجراءات استخراج بطاقة تعريف وطنية”.

وقد تجمع عشرات من أقارب هذه الفتاة التي كانت قد توجهت إلى مركز الحرس لاستخراج الوثيقة المذكورة أمام المركز للتعبير عن غضبهم قبل أن يتحولوا إلى مقر المعتمدية لإبلاغ احتجاجهم وموقفهم الرافض لتصرف عون الأمن مع الفتاة.

وأوضح المصدر ذاته في المقابل أن مركز الأمن كان عند قيام الفتاة بإجراءات استخراج الوثيقة الإدارية آهلا بالمواطنين ومن بينهم والد الفتاة. كما أن عملية أخذ البصمات التي تستدعيها عملية استخراج بطاقة التعريف الوطنية قد يكون انجر عنها بصفة غير إرادية عملية لمس للفتاة التي انزعجت منها وأطلقت عقيرتها للصراخ، فتشنجت على إثر ذلك النفوس مما أدى إلى اندلاع الخلاف.

وأفاد المصدر أن جهود السلط العمومية وأهالي المنطقة الذين تدخلوا لتطويق المشكل قد ساعد على تهدئة الأوضاع واحتواء المشكل. كما أكد أن التحريات جارية بشأن ملابسات الحادثة وحقيقة ما جرى فيها بالضبط.

المصدر: (وات)

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى