مجتمع

صندوق البطالة في تونس: من المنتفع وكيف يتمّ التمويل؟

إن إحداث صندوق البطالة الذي نصّ عليه العقد الإجتماعي الجديد والذي أمضته الحكومة مع إتحاد الشغل ومنظمة الأعراف، كان منذ سنوات مطلب الإتحاد العام التونسي للشغل وقد قام حينها بوضع تصوّرات تخصّ الصندوق وقدّم مشروعه إلى الحكومة التي كانت تتمسّك برفضها بعث الصندوق غير أن مطلب الإتحاد تحقّق بعد إمضاء العقد الإجتماعي.

إن الإستفادة من الصندوق لن تكون بمفعول رجعي أي أن النظام الجديد لن يشمل المسرّحين والذين فقدوا شغلهم قبل الإمضاء على العقد الإجتماعي، وستكون إدارة صندوق البطالة تحت إشراف وزارة الشؤون الإجتماعيّة وبوجود ممثلين للإتّحاد العام التونسي للشغل واتحاد الأعراف.

ويحصل صندوق البطالة على التّمويلات عبر مساهمة الأجراء والأعراف بعد ضبط الآليات الخاصّة بذلك وتحديد نسبة المساهمات وكيفيّة الإنتفاع بمنحة البطالة، ويكون إنتفاع المسرّحين والأجراء الذين فقدوا شغلهم ووظائفهم لأسباب إقتصاديّة وخارجة عن نطاقهم بمنحة البطالة لمدّة محدّدة إلى أن يتمّ إدماجهم من جديد في الدّورة الإقتصاديّة.

لكنّه من الضروري ضبط كل الآليات الخاصّة بتمويل الصندوق والإنتفاع بخدماته بكلّ دقّة حتى لا يتحوّل إلى صندوق عاجز ويثقل كاهل المجموعة الوطنيّة في الوقت الذي تعاني فيه باقي الصناديق الإجتماعيّة من العجز المالي المتفاقم.

المصدر: الشروق

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى