مجتمع

عاجل: بتر ساق أحد عوني الحرس الوطني اللّذين أصيبا اليوم إثر انفجار لغم بجبال الشعانبي وإصابة الآخر على مستوى عينه

أفادت وزارة الداخلية منذ قليل أن الإطار الطبي بالمستشفى الجهوي بالقصرين يقوم بتدخل جراحي لكل من عوني الحرس الوطني اللذين أصيبا صباح اليوم الاثنين في جبل الشعانبي.كما أضافت المصادر ذاتها أنّ أحد الأعوان قد أصيب إصابة خطيرة بساقيه أدّت إلى بتر واحدة، ويحمل الثاني إصابة خطيرة على مستوى إحدى عينيه.وحسب المعلومات المتوفرة لدينا فإن إصابة العونين كانت إثر حملة تمشيط بحثا عن مسلحين مجهولين بمرتفعات الشعانبي كما بينت المعلومات ذاتها أن اللغم هو من وضع العناصر المسلحة ولا يعود لحقبة الحروب العالمية التي شمل مجالها بعض الأراضي التونسية أنذاك.هذا وعبرت الوزارة في السياق ذاته عن “تمنّياتها بالشفاء العاجل لأعوانها البواسل الذين يتصدّون بكلّ شجاعة وإصرار للتهديدات المحدقة بحدود البلاد وأمنها”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى