مجتمع

عاجل -سيدي بوزيد: قوات الأمن تستعمل الغاز المسيل للدموع لفك إعتصام المعلمين

1إندلعت منذ قليل مواجهات بمقر المندوبية الجهوية للتربية بولاية سيدي بوزيد بين قوات الأمن وعدد من المعلمين المعتصمين داخل المقر بدعوة من النقابة الجهوية للتعليم الاساسي.

وأسفرت هذه المواجهات عن اصابة احد الإداريين المساندين لهذا الحراك الاحتجاجي.

كما قامت الوحدات الامنية بإيقاف معلم معتصم.

وتشير المعلومات المتوفرة إلى انّ قوات الامن إستعملت الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين  واجبارهم على مغادرة مقر مندوبية التربية بعد ان امهلتهم وقتا للقيام بذلك طواعية.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى