-

قوّات الأمن تطرد صحفيين من أمام محكمة الإستئناف وتحتجز آلات تصويرهم

أكدت مراسلة تونس الرقمية أن قوات الأمن قامت صباح اليوم بطرد عدد من الصحفيين من أمام محكمة الإستئناف بتونس واحتجزوا بعض آلات التصوير الخاصة بهم.

هذا وحضر اليوم عدد من الصحفيين أمام محكمة الإستئناف بالعاصمة لأخذ تصريحات من المحامين ولنقل تفاعل الشارع التونسي حسب ما يقتضيه العمل الصحفي وذلك تزامنا مع إنعقاد جلسة مكتبية بإشراف رئيس دائرة الإتهام بالمحكمة للنظر في قضية سامي الفهري.

وأبدى الصحفيين إستنكارهم للأسلوب العنيف والمهين الذي إنتهجته عناصر الأمن المتمركزة أمام المحكمة والتي بادرت بطردهم حال وصولهم وقامت بحجز آلات تصوير بعضهم حسب ما أكدته مراسلتنا.

وفي السياق ذاته أفادت مراسلة تونس الرقمية بأن بعض الأمنيين الحاضرين صرحوا بوجود تعليمات بمنع الصحفيين من التواجد حتى أمام المحكمة !

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى