مجتمع

علي السّرياطي يتمسّك بمحاكمته من أجل التآمر على أمن الدولة

تمسك مدير الأمن الرئاسي السابق على السرياطي وفق مطلب كتابي بمحاكمته من أجل تهمة التآمر على أمن الدولة، حتى يكشف للشعب “عدم وجاهة”  هذه التهمة التي وجهت إليه عند إيقافه مساء يوم 14 جانفي 2011 بمطار العوينة.

وتجدر الإشارة إلى أنه وجهت إلى السرياطي في بداية إيقافه عدة تهم من بينها التآمر على أمن الدولة، وافتعال جوازات سفر لفائدة أفراد من عائلة الرئيس السابق، وتهم أخرى انتفت قضائيا

وما يزال علي السرياطي محل إيقاف على ذمة القضاء العسكري من أجل جرائم القتل التي حدثت بعدد من الولايات بين 17 ديسمبر 2010 إلى 14 جانفي 2011

المصدر: المصور

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى