مجتمع

عياض اللّومي: رئيس لجنة المالية راسل رئيس الجمهورية دون موافقة اللّجنة وهذا يعتبر عملية انقلابية [تسجيل]

" ]

أوضح اليوم عياض اللوّمي نائب رئيس لجنة المالية بالبرلمان أنّ رئيس اللّجنة هيكل المكي لم يستشر و لم ينسّق مع أي عضو من أعضاء اللّجنة بخصوص الرّسالة التي توجّه بها لرئيس الجمهوريّة و قام سعيد على إثرها بلقائه و دعا فيها المكي رئيس الجمهورية إلى عقد مجلس الأمن القومي بخصوص الوضعيّة المالية لتونس و التذدخل بأسرع وقت لانقاذ البلاد.

و اعتبر اللّومي ما أتاه المكي انقلابا على لجنة المالية و على المؤسسة البرلمانية خاصة و أنّ هذه المراسلة لم تمرّ بمكتب الضّبط و بالبرلمان، مستغربا من قبول مؤسّسة رئاسة الجمهوريّة لهذه الرّسالة و استقبال الرّئيس لهيكل المكي، و طالب عياض اللومي بالغاء هذه الوثيقة.

كما شدّد على كون لجنة المالية أصبحت تشكّ في تمشّ انقلابي من رئيس الجمهورية بالتنسيق مع الكتلة الدّيمقراطية، خاصة و أنّ سعيد يلتقي فقط بالحزام السّياسي الدّاعم له، على حدّ تعبيره.

و اتّهم اللّومي هيكل المكي رئيس لجنة المالية بتعطيل أعمال اللّجنة، و ذلك حسب اتصالات عدد من أعضاء الحكومة للاستفسار عن التعطيلات الموجودة باللّجنة لمشاريع قوانين، و هذا الاستياء تمّ ملاحظته أيضا لدى البنك الدّولي و الأطراف المانحة، مؤكّدا في ذات السّياق على أنّ هذا التعطيل متعمّد لضرب مجلس النّواب و ضرب الحكومة من قبل الحزام السّياسي لرئيس الجمهورية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح عياض اللومي

تعليقات

الى الاعلى