مجتمع

فيديو- ملفّات عاجلة ورسائل مضمونة الوصول في انتظار مهدي جمعة

AVENUEرصدت كاميرا تونس الرقمية إنتظارات التونسيين قبل الإعلان عن تشكيلة حكومة تكنوقراط بقيادة رئيس الحكومة المكلف مهدي جمعة قبل أيام من الإعلان عليها وتسليمها السلطة بشكل رسمي.

وكما هو معلوم فإن مهمة حكومة جمعة تتجسد في النهوض بالبلاد و تأمين المرحلة الأخيرة من الإنتقال الديمقراطي للوصول بالبلاد إلى الإنتخابات حتى نتمكن من الحديث عن شرعية نهائية وفعلية بديلة للمؤقتة.

وفي هذا الخصوص إنحصرت آراء المواطنين حول أولويات الحكومة الجديدة في ثلاثة ملفات عاجلة و هي الأمن بدرجة أولى و التشغيل ثم التصدي لإرتفاع الأسعار الذي وصفه عدد منهم ” بالجنوني ” و المشط إلى درجة لا تطاق.

وأعرب جلّ المتحدثين عن تدني المستوى المعيشي و تزايد حدة الأزمة المالية بكيفية أصبح فيها دخل الفرد بعيدا كل البعد عن تأمين حاجياته اليومية من غذاء و دواء و تعليم .

ومن جهة أخرى عبّر العديد من الشباب التونسي عن رغبتهم الشديدة في البقاء في أرض الوطن دون اللجوء إلى الهجرة السرية و ركوب قوارب الموت كما فعل العديد و لكنهم يريدون العمل في بلادهم و لو كان الأجر لا يتعدى 300 دينار على حد تعبيرهم.

ووجه كل من حاورتهم تونس الرقمية رسالة قوية إلى مهدي جمعة مطالبين عبرها بأن يكون صاحب إرادة سياسية صادقة تدفع الجميع للإهتمام بمشاكل الشباب وتمكينه من موارد رزق تحفظ كرامته و تغلق أمامه باب الإنحراف و الإجرام و التطرف الفكري أو الديني جراء التهميش و الإستغلال..

و للتذكير فإنّ يوم السبت 25 جانفي 2014 هو آخر أجل لتقديم تشكيلة حكومة مهدي جمعة للمجلس التأسيسي للمصادقة عليها لتنطلق إثر ذلك في مباشرة أعمالها.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى