مجتمع

ما حقيقة اشراف محمود البارودي وبن غربية على صفحة أنصار الشريعة في الفايسبوك ؟

ansarفي ردّه على ما تمّ تداولته على شبكات التواصل الإجتماعي حول إشرافه على صفحة أنصار الشريعة في الفايسبوك، أكّد النائب محمود البارودي أنّ هذه الحملة تستهدفه في محاولة لتشويهه، مضيفا أنّ  جهات سياسيّة متنفّذة مدعومة بالمال الفاسد تقف وراء ذلك حسب قوله.

وأكّد أنّه بصدد التشاور مع مجموعة من المحامين وسيتمّ إتخاذ قرار بتقديم شكاية رسمية لوزارة الدّاخليّة في بداية الأسبوع القادم خاصّة وأنّه تمّ التعرّف على هويّات بعض الأشخاص الذين يقفون وراء حملة التشويه.

وكتب البارودي على صفحته الرسميّة ما يلي :“منذ البارح، انتشرت أخبار على الفايسبوك تُنقَلُ من صفحة تقرصن الحسابات اني انا محمود البارودي وشخصيات اخرى مثل الاستاذ الصادق بلعيد والاعلامي معز بن غربية والعديد من السياسيين ، أدمينات في صفحة “أنصار الشريعة”. الخبر مضحك لأنو واضح جدا مدى تفاهتو، لكن الموضوع خذا اهتمام أكثر من اللازم لذلك حبيت نجاوب بإنو:- أولا، الصفحة عملها شخص وزادلها الأسماء هاذي بصفة annonceur دون إذنهم.- ثانيا، الصفحة مانشرت إلا بوستات قليلة وماهيش ناشطة بتاتًا.- ثالثاً، الصفحة مافيها إلّا 26 فان fans- رابعا، أغلب البروفيلات الي مذكورة هي بروفيلات منتحلة وماهيش أصلية وفمّا منها العشرات.إذن، اعتبار إنو الاسماء هاذي اجتمعت واتفقت على إنشاء هالصفحة لتشويه أنصار الشريعة أمر غير وارد ويدعو للسخرية! أضعف الإيمان إنهم كانو قادرين على جمع أكثر من 26 فان!نذكّر في الأخير إننا سنتتبّع قضائيا “الشخص” إلي ذكرت إنو أنشأ الصفحة هاذي، وكذلك “الأشخاص” إلي ينشرو في الأخبار الزائفة وينتحلو في الشخصيات وإلي ساعدو على نشر هذه الإشاعات. هذا واجب للعودة بوسائل التواصل الاجتماعي إلى دورها الأصلي والالتزام باحترام المعطيات الشخصية فيها.

ويذكر أنّ مجموعة فلاقة قامت بقرصنة حساب الأمين العام السابق للحزب الاجتماعي التحرري منذر ثابت على الفايسبوك، ونشرت فيما بعد مقاطع فيديو على الانترنيت عن إدارته ومجموعة من السياسيين على غرار البارودي لصفحة تحت اسم أنصار الشريعة لتحريض الشباب على العنف والقتل.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى