مجتمع

محتجّون يقتحمون مقرّ مكتب حركة النهضة بتالة ويحرقون محتوياته

شهدت مدينة تالة من ولاية القصرين الثلاثاء 08 ماي 2012 ، أعمال شغب وفوضى تسببت فيها مجموعة من الأفراد بينهم عدد من عملة الحضائر وذلك احتجاجا على “تأخر خلاص عملة الحضائر وعدم ترسيمهم إلى حد الآن”.

وعمد المحتجّون إلى إغلاق الطريق الرابطة بين مدينيتي تالة والقصرين وأجبروا الإدارات العمومية بالجهة على غلق أبوابها والتوقف عن العمل.

كما اقتحموا، مقر مكتب حركة النهضة بتالة واخرجوا جميع محتوياته وتجهيزاته وعمدوا إلى حرقها أمام المقر.

وبالتوازي مع هذه الأحداث شهدت مدينتي ماجل بلعباس وسبيطلة الثلاثاء 08 ماي 2012 احتجاجات مماثلة طالب المشاركون فيها بالتشغيل والتنمية وذلك دون تسجيل أية أعمال عنف أو فوضى.

و تمّت السيطرة على الوضع بالمدن الثلاثة (تالة وماجل بلعباس وسبيطلة) لاسيما بعد تدخل عقلائها حيث عاد الهدوء إليها في وقت لاحق من نهار الثلاثاء.

وبدورهم دخل مواطنو فريانة وتلابت في إضراب عام شاركت فيه مختلف الفاعليات بالمنطقتين مطالبين بالنظر في الإشكاليات التنموية التي تعاني منها المنطقتين وفض مشكل عملة الحضائر علما وأنّ عددا من المعطّلين عن العمل بفريانة وتلابت مازالوا يواصلون الاعتصام الذي شرعوا في تنفيذه منذ بداية الشهر الجاري مطالبين بحقهم في التشغيل.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى