مجتمع

منظمة الأعراف بسوسة: لن يتمّ خلاص فواتير الكهرباء والغاز إلى حين التراجع عن الزيادة‎

أكد رئيس الإتحاد الجهوي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية بسوسة علي بن يحي رفضهم القاطع الزيادة في تعريفة الكهرباء و الغاز بنسبة 45 بالمائة.
و وصف بن يحي الزيادة في تصريحه لمراسلة تونس الرقمية بسوسة بالعشوائية حيث ان الزيادة لم تصدر في الرائد الرسمي و لم يتم إعلامهم مسبقا و لإتخاذ الاجراءات اللازمة وفق قوله.
و أكد أنه لن يتم خلاص فواتير الكهرباء و الغاز الى حين التراجع عن هذه الزيادات المشطة التي من شانها ضرب المؤسسات و القدرة التنافسية اضافة الى اثقال كاهل اصحاب المؤسسات و المصانع و النزل و غيرها لا سيما في ظل الزيادة في الاجور و الجباية.

و أبرز رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة و التجارة و الصناعات التقليدية بسوسة أن سعر كيلو وات خلال شهر أوت بـ 189 مي ليرتفع خلال شهر سبتمبر الى 212 مي ثم الى 251 مي في شهر أكتوبر.

وللاشارة فقــد عقد اول امس الاتحــاد الجــهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بسوسة اجتماعا إقليميا ضم كلاّ من رؤساء إتحادات سـوســة والمنسـتـير والقيروان وصفاقس و المهدية و نابل و بحضور عدد من أصحاب المؤسسات من هذه الولايات للنظر في الزيادة في أسعار الكهرباء و الغاز.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى