مجتمع

موظّفو وزارة الشؤون الاجتماعية يدخلون في إضراب مفتوح بداية من اليوم، الاثنين 5 ديسمبر

أفاد مراسل “تونس الرقمية” أن موظفي وزارة الشؤون الاجتماعية دخلوا في إضراب مفتوح بداية من اليوم الاثنين 5 ديسمبر 2011، احتجاجا على ظروف العمل التي وصفوها بـ “المتردّية”.وردّد المحتجون شعارات، طالبوا من خلالها بالاستجابة لمطالب اجتماعية ومهنية، من قبيل: “أين هي منح الإنتاج ؟” و”هناك من بيننا من يعمل منذ 25 سنة ولم تتم ترقيته بعد! “و”رواتبنا مثيرة للشفقة”و”من المفترض أننا مكلفون بمعالجة ملفات لمنح المعونة للمحتاجين في حين أننا في حاجة إلى المساعدة..!”

وأكّد المضربون أنّه “لا تزال هناك وجوها من النظام القديم في الوزارة يجب طردها! “، مؤكدين على وجود تجمّعيين سابقين تم طردهم من وزارات أخرى فتمّ إلحاقهم بوزارة الشؤون الاجتماعية وتعيينهم بها كمسؤولين “.

ودعا أعوان وزارة الشؤون الاجتماعية إلى جعل وزارتهم وزارة سيادية لكونها حسب قولهم “تعالج كل القضايا الاجتماعية التي لها أولوية قصوى بالنسبة للتنمية في تونس”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى