مجتمع

وزارة الداخلية ترفض إعطاء أي تفاصيل بخصوص قضية فتحي دمّق

رفض أسامة بوثلجة مكلّف بمهمة لدى وزارة الداخلية إعطاء أي تفاصيل بخصوص قضيّة رجل الأعمال فتحي دمّق التي أثار حولها موقع نواة عدّة أسئلة ونقاط استفهام خاصّة يعد نشرها لمقاطع فيديوات أكّد خلالها المتحدّثان عن انتمائهما لحركة النهضة وعملهما رفق خليّة خاصة بالداخلية.

وأشار بوثلجة خلال برنامج التاسعة مساء إلى أنّ القضية الآن بيد السلطة القضائية وهي المخوّلة بالتّتبعات والاستجوابات وكشف خفايا هذه المسألة، مؤكّدا أنّ وزارة الداخلية تستعين بأجهزتها الرسمية فقط في أبحاثها الأمنية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى