مجتمع

وقفة إحتجاجيّة لمجموعة من السّلفيّين أمام بلديّة المرسى

حسب مصادر تونس الرقمية، اجتمع عشرات السلفيين في وقفة احتجاجية أمام مقر بلدية المرسى الجمعة 25 ماي 2012 للمطالبة بإقالة رئيس البلدية وذلك لأنّه أذن منذ أسبوع بإقامة تظاهرة ثقافيّة بالجهة.

وقد ادّعى السلفيّون أنّ بلديّة المرسى تشجّع على الشذوذ الجنسي ذلك لأنّهم قرؤوا مقالا في إحدى الصحف يصف هذا التظاهرة بحدث يشجّع على الشذوذ  الجنسي بسبب صورة تمّ عرضها من قبل مجموعة من الفنّانين,

وقد أكّدت مصادرنا أنّه من بين هؤلاء السّلفيين بائع متجوّل قامت البلدية بافتكاك عربته وشاب عرف بأنّه كان في السابق من التجمّعيين معروف بارتكابه لأعمال شغب وبمخالفته للقانون.

وقد تدخّلت الشرطة وكذلك أعضاء من المجلس البلدي وفنّانين وتحاوروا مع المحتجّين الذين غادروا بعدها.

هذا وقدقرّر أعوان ومسؤولون في بلدية المرسى تنظيم مسيرة مساندة للمجلس البلدي يوم السبت 26 ماي 2012.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى